كلام النظام مدهون بزبدة !

عن وعود برخاء لم يحدث وأوضاع معيشية ازدادت سوءا

تقديم

تحكي القصة الشهيرة عن طفل كثير الكذب، يدعي الغرق ويخدع الناس، حتى جاء يوم كان يغرق فيه حقاً، لكن أحداً لم يصدقه، والعبرة من القصة؛ أن كثرة الكذب تفقدك المصداقية، وأن الخداع يقتلك؛ فأنت في النهاية كما قال إبراهام لينكولن، “يمكنك أن تخدع كل الناس بعض الوقت، وبعض الناس كل الوقت، لكنك لن تستطيع خداع كل الناس كل الوقت!” على الأقل هذا أكيد بالعقل والمنطق، لكن يبدو أن لدى النظام المصري رأي آخر!

“هوب هوب هوب.. فوق” هكذا كان يعد علي بيه مظهر الناس بالصعود السريع نحو الثراء في الفيلم الشهير، وخارج السينما أيضاً يتكرر المشهد؛ وعود لا تنتهي بالرخاء القريب، وخطط زمنية من ستة أشهر حتى أربعة أعوام بحد أقصى! تتردد على ألسنة مسؤولي الدولة وأبواقها المختلفة. وبرغم مرور خمسة أعوام على تولي الرئيس الحالي للحكم، لم يتحقق شيء من الانفراجة المنتظرة في الاقتصاد، بل إن الأمر يزداد سوءا. إلا أن هذا لم يمنع النظام من إعطاء مزيد من الوعود وتحديد فترة زمنية جديدة!

ترصد هذه الورقة ما تم تداوله على أنه خطط زمنية مؤكدة لبث الصبر والدعوة لتحمل فترة محددة في الضيق الاقتصادي، والأعباء المؤسفة الواقعة على عاتق المواطن المصري منذ قرار تعويم الجنيه، وغيره من القرارات التي صدرت تنفيذا لشروط قرض صندوق النقد الدولي. تتناول الورقة هذه الوعود من خلال ثلاثة محاور رئيسية تصدر عنها وهي: رئيس الجمهورية، الحكومة والمسؤولون، ثم الإعلام الموالي للنظام. وتعرض الورقة في كل محور عددًا من الوعود بتسلسل زمني يبدأ بعام 2014 وحتى عام 2019، وكلها تضمن خططًا زمنية تعد بتحسن الوضع بل وأحيانا تعلن تحسنه بالفعل، على خلاف الواقع، ومن ثم تبث رسائل مغلوطة عن الوضع الإقتصادي وتقييمه.

رئيس الجمهورية من الترشح حتى الفترة الثانية رحلة من الوعود والنُكثان!

6 مايو 2014: “سنتين هيحصل تحسن؟ أه هيحصل تحسن”

هكذا ردد إبراهيم عيسى متسائلاً عن جواب عبد الفتاح السيسي، مرشح الرئاسة وقتها، عن المدة التي حددها ليشهد المواطن تحسنًا، وهكذا أكد عليه السيسي الجواب. بدأت سلسلة الوعود منذ ترشحه للرئاسة، فبالرغم من أنه لم يقدم خطة انتخابية، لكنه ظهر في لقاء تلفزيوني مع إبراهيم عيسى ولميس الحديدي على قناة CBC يقول فيه أن المواطن سوف يشعر بتحسن خلال عامين، تحسن في الاقتصاد والتعليم والصحة، في حياته عامة! “هامش 2”

23 مايو 2014: ” هعمل شبكة طرق في خلال سنة تمسك مصر كدة .. “

هامش 3″، كان هذا وعد آخر للسيسي، وأكد عليه كفترة زمنية وكخطة عمل يعرف من أين له تمويلها، ويكفي أنه على سبيل المثال لا الحصر، فقد تم أفتتاح مشروع الطريق الدائري الإقليمي بالكامل في 9 سبتمبر 2018، وفقط بعد عام واحد في 23 أكتوبر 2019 من افتتاحه حدث هبوط أرضي كبير فيه وتوقف العمل به بسبب أمطار دامت لمدة ساعة واحدة!، هذا بخلاف حوادث الطرق والهبوط الأرضي المستمرة.

19 سبتمبر 2014: “اصبروا علي سنتين واشتغلوا معايا، وحاسبوني بعدها، ويا رب أكون عنوان كويس لمصر”.

جدد السيسي وعد العامين، وأكد عليه مرة أخرى، بعد توليه منصب الرئاسة بشهرين، في كلمته بمناسبة عيد الفلاح، “هامش 4”

17 ديسمبر 2014: “المصريين البسطاء! اطمئنوا يا مصريين؛ خلال عامين سترون النتائج”.

يبدو أن مهلة العامين لم تبدأ مثلما توقعنا مع توليه مهام الرئاسة في شهر يوليو، إذا أنه أستمر يجدد وعد العامين حتى بعد مرور قرابة الستة أشهر على توليه المنصب. ففي افتتاح مشروعي مطار الغردقة الدولي والميناء البحرى ردد مرة أخرى وعد العامين، دون حساب المدة المقتطعة قائلاً: “المصريين البسطاء! اطمئنوا يا مصريين؛ خلال عامين سترون النتائج”. “هامش 5”

13 أبريل 2016: “لن يحدث تصعيد في الأسعار للسلع الأساسية ومطالب الناس،

ةيكمل الرئيس السيسي : مهما حصل -ومش هيحصل حاجة- للدولار. يعني بس أنا بقول حتى لو حصل. والجيش والدولة مسؤولة معايا. وعد؟ طبعا ده وعد!” لم يكن هذا هو الوعد الأول الذي يخص الأسعار، فمنذ تولي السيسي الرئاسة يؤكد ويكرر ويعد أن السلع الأساسية لن تمس، رغم أن أسعارها ازدادت بنسب وصلت إلى 140% ببعض السلع! “هامش 6”

28 ديسمبر 2016: “أرجو منكم جميعًا الوقوف مع مصر لمدة ستة أشهر فقط وستجدون الأمور أفضل بكثير.”

وبعد عامين من وعده الأول إبان فترة ترشحه، لم يحن موعد الوفاء بالوعد مثلما توقع مؤيدوه، إنما حان موعد وعد جديد بخطة زمنية جديدة! جاء الوعد الثاني خلال كلمة ألقاها السيسي في مؤتمر بمدينة الإسماعيلية، وكانت تلك المرة المهلة المحددة ستة أشهر، أي في منتصف شهر يناير من 2017 كان موعدنا مع “الأمور الأفضل كثيراً” على حد قوله في تلك المرة.(هامش 7)

24 يوليو 2018: “اصبروا وسترون العجب العجاب في مصر.”

انقضت الستة أشهر، بل وأتبعها عام ونصف تقريباً بالكامل، ولم يتحقق الرخاء المنشود، وبدلاً من تقديم شرح لإخلاف الوعود المستمر، قام بتجديد طلب الصبر “اصبروا وسترون العجب العجاب في مصر.” كان هذا وعد السيسي للمصريين، ولكنه هذه المرة لم يحدد نوع العجب ولا مدة تحقيقه! (هامش 8)

1 يناير 2019: بدأ السيسي العام الجديد بالدعوة لمبادرة “حياة كريمة”، والتي تنضم لقطار الوعود بتوفير حياة كريمة للمواطن. وبرغم مرور أكثر من نصف العام إلا أنه -كالعادة- لم تتحقق بعد أية نتائج ظاهرة لتلك المبادرة في توفير حياة كريمة! (هامش 9)

الحكومة والوزراء: وعود وخطط زمنية، والسلعة “فنكوش”!

27 يناير 2017: “في خلال ستة أشهر سيتزن الدولار لحوالي 8 ج”، طارق عامر، محافظ البنك المركزي. قال عامر: “الدولار يستقر لأقل من الحالي بحوالي 50% تقريباً.”كانت قيمة الدولار وقتها حوالي 17ج، وقال عامر أنه وفقاً لدراسة مالية فإنه يتوقع أن يهبط الدولار ليصل لسعر متوازن حوالي 8 ج في خلال ستة أشهر، من الجدير بالذكر أن سعر الدولار اليوم في 20 يوليو 2019 حوالي 16 ج! (هامش 10)

6 مايو 2017: “عودة الجماهير العام القادم.” هذا الوعد الكاذب كان من نصيب خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة السابق. والمقصود هو عودة جماهير كرة القدم إلى مدرجات الملاعب التي حرموا منها بحجج أمنية. (هامش 11)

30 ديسمبر 2017: أكد د. على مصيلحى وزير التموين والتجارة الداخلية، أن عام 2018 سيكون أفضل اقتصاديًا للمواطن المصري من حيث تحمل الأعباء الإقتصادية! (هامش 12)

3 يوليو 2018: خلال عامين تظهر الاستفادة من نتائج برنامج الإصلاح الاقتصادي، وأننا لن نترك شخصًا فقيرًا يتكفف الناس، د.مصطفى مدبولي رئيس الوزراء، ويذكر أن بيانات صدرت للبنك الدولي جاء فيها أن 30% من الشعب المصري تحت خط الفقر، و 60% بشكل عام فقراء أو مُعرضين للفقر. (هامش 13)

18 يوليو 2019: “الحكومة تتعهد: مصر دولة مختلفة بعد عامين.” يبدو أن وعد العامين والعام مستمر ومتأصل في أفكار النظام السياسي المصري رئيساً وحكومة، وبعد الوعود السابقة كلها بعام الرخاء وتحسين مستوى معيشة الفقراء، وهو ما لم يحدث، يخرج رئيس الوزراء علينا ليَعدْ مرة أخرى بَوعدْ العامين! (هامش 1)

إعلاميو النظام: عام الرخاء الذي لن يأتي أبدا!

إجراء بحث سريع عن أخبار تخص الوضع الإقتصادي في الجرائد أو الإعلام، حتى تجد رسائل حماسية مؤكدة مكررة أن الوضع الإقتصادي جيد جدا، بل ينافس الدول العالمية في بعض الأوقات، هذه الرسائل الموجهة مستمرة منذ 2016 وحتى اليوم، نرصد عينة من الوعود بالرخاء والتأكيد على تحسن الوضع الإقتصادي رغم الواقع الذي نلمسه!

19 يونيو 2017: “المواطن سيشعر بتحسن الاقتصاد العام المقبل.” مانشيت من حوار صحفي في جريدة اليوم السابع مع وزيرة التخطيط د.هالة السعيد. (هامش14)

24 ديسمبر 2017: برنامج الحياة اليوم،الإعلامي تامر أمين يؤكد أن عام 2017 سيكون عام الرخاء والدولار سينخفض، واعتمد على حديث “مُنَجِم” أطلق عليه لقب “إحصائي” وهو مصدر تلك الوعود التي رددها على مسامع مشاهديه. (هامش 15)

7 مارس 2018: د.شريف ديلاور الذي قدمه الإعلامي عمرو أديب على أنه “مفكر اقتصادي وتنويري،” وبدأ حلقته أديب بسؤال بسيط “هل ترى أن الوضع الآن في مصر اقتصاديا أفضل من الوضع من أربعة أعوام؟ [يقصد قبل تولي السيسي الحكم] أم في نفس الحال، أم أسوأ؟”، وكان رد التنويري القاطع “أن من يقول أن الوضع الإقتصادي اليوم أسوأ أو مشابه لما كان من أربع سنوات يكون في خطأ كبير جدا!” واستمر يعدد أسباب هذا ٠(الأفضل) متجاوزاً بالطبع الأرقام والأمور التي تمس حياة المواطن من أسعار السلع الأساسية وسعر صرف الدولار وغيره، مؤكدًا أن تدهور الوضع الذي يشعر به المواطن، يشبه من كان مريضًا وأجريت له عملية جراحية، فهو الآن يشعر بآلام مؤقتة ستزول مع الوقت! (هامش 16)

19 أبريل 2019: “ما حقيقة وضع الاقتصاد المصري حاليا على أرض الواقع؟” سؤال لدكتور أبو هنطش عبدالمجيد في برنامج على قناة الحدث هو “دليل المستثمر.” ورد الخبير الاقتصادي في الأمم المتحدة سابقاً كما عرفه البرنامج للمشاهدين، بأن الاقتصاد المصري من “الاقتصادات العالمية الواعدة الرائدة،” واستمر يؤكد على كم الموارد والقدرات، وأن المنظمات العالمية اليوم تشيد بوضع الإقتصاد المصري بسبب الإنجازات الكبرى، متجاوزا كالعادة الأرقام والإحصائيات والمشاكل على أرض الواقع. (هامش 17)

21 يوليو 2019: “مصر رقم واحد في الإنجازات على مستوى العالم.” تصريح لرئيس الهيئة الوطنية للصحافة، الكاتب الصحفي كرم جبر، وهو كالعادة بدون أرقام أو معلومات موجهة للجمهور لإقناعه بغد أفضل رغم مرارة الحاضر. (هامش 18)

خاتمة

يمكن من الأمثلة السابقة تحديد الوعود الكاذبة التي صدرت عن المسؤولين وألسنتهم الإعلامية في نقطتين:

أولا: تصريحات من المسؤولين نفسهم تحمل خطط زمنية محددة مثل رئيس الجمهورية، والسادة الوزراء وأصحاب السلطة، وما ينتج عن عدم تحقق تلك الوعود التي بحكم مسؤولية أصحابها تعلو عن مجرد كونها وعودًا ودية، فتعد التزامات سياسية، مما يوجب المحاسبة عليها حال عدم تحققها. وعليه فإن تكرار المسؤولين لمثل تلك الإلتزامات رغم عدم تحقق سابقتها هو تراكم أخطاء توجب المساءلة والحساب.

ثانياً: الإرهاصات الإعلامية التي رصدنا جزءًا منها، الغرض الأساسي منها هو تكثيف جرعة المسكنات لمتابعيها من المواطنين؛ حتى يتحملوا أوجاع الوضع الإقتصادي المؤلم دون اعتراض، هذه المسكنات تكون مجدية حال ظهور ملامح تحسن قريب في الإقتصاد وقرب إنتهاء الألم، إنما تفادي واقع أن الوضع يحتاج خطة مغايرة، والتعتيم على الأعباء الإقتصادية المرصودة الواقعة على عاتق الشعب بسبب الديون وغيرها، هو خطر سيؤدي على المدى البعيد بكفر المشاهد بالمسؤولين ومن يمثلونهم في الإعلام.


النسخة ال pdf من التقرير

النسخة ال word من التقرير


الهوامش

  1. موقع المصري اليوم، الحكومة تتعهد: مصر دولة مختلفة بعد عامين، تم نشره في 18/7/2019، تمت الزيارة في 18/7/2019، https://today.almasryalyoum.com/article2.aspx?ArticleID=619065
  2. قناة alRa2eis، السيسي: المواطن سوف يشعر بتحسن خلال عامين، نُشر في 6/5/2014 تمت زيارته في 20/7/2019، https://www.youtube.com/watch?v=3EuIvoutKVw من الدقيقة 0.5 إلى آخره.
  3. موقع يوتيوب، قناة الرئيس، السيسي: هعمل شبكة طرق في خلال سنة تمسك مصر كدة .. انا بقول، منشور في 23 مايو 2014 https://www.youtube.com/watch?v=YOs1FMYRJXw&fbclid=IwAR0o9d7RlF-AV_9Cx5HT8yNDJbct6cclmO2xSMIJOX5BYIzzkyxNd4ejZFo تم الزيارة في أكتوبر 2019.
  4. موقع الوطن، «السيسي»: اصبروا سنتين.. وحاسبونى، نُشر في 19/9/2014 وتم التصفح في 21/7/2019، https://www.elwatannews.com/news/details/561750
  5. موقع دنيا الوطن، فيديو.. السيسي للشعب: اصبروا معايا سنتين، نشر في 17/12/2014، تم التصفح في 21/7/2019، https://www.alwatanvoice.com/arabic/content/print/635051.html
  6. قناة أخبار ماسبيرو، السيسي يؤكد أنه لن يحدث تصعيد في أسعار السلع الأساسية والجيش والدولة مسئولة معي،نشر في 13 أبريل 2016، تمت الزيارة في 22/7/2019 ، من الدقيقة 0.21 إلى آخره

https://www.youtube.com/watch?v=YRgLnOuOMg8

  1. موقع الشرق الأوسط، السيسي يعِد بتحسن ظروف مصر الاقتصادية خلال 6 أشهر، نشر في 28 ديسمبر 2016، تمت الزيارة في 22/7/2019، https://aawsat.com/home/article/817111/%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%8A%D8%B3%D9%8A-%D9%8A%D8%B9%D9%90%D8%AF-%D8%A8%D8%AA%D8%AD%D8%B3%D9%86-%D8%B8%D8%B1%D9%88%D9%81-%D9%85%D8%B5%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D8%A7%D9%82%D8%AA%D8%B5%D8%A7%D8%AF%D9%8A%D8%A9-%D8%AE%D9%84%D8%A7%D9%84-6-%D8%A3%D8%B4%D9%87%D8%B1  )
  2. موقع onlive، الرئيس السيسي للمصريين: اصبروا وسترون العجب العجاب في مصر، 24 يوليو 2018، تمت الزيارة في 20/7/2019، https://www.youtube.com/watch?v=CQziHZbTTAk ،من الدقيقة0.35 إلى آخره.
  3. موقع مصراوي، بعد إعلان “حياة كريمة”.. 6 مبادرات وطنية أطلقها السيسي، نشر في 3 يناير 2019، زيارة في 22/7/2019، https://www.masrawy.com/news/news_egypt/details/2019/1/3/1489971/-%D8%A8%D8%B9%D8%AF-%D8%A5%D8%B9%D9%84%D8%A7%D9%86-%D8%AD%D9%8A%D8%A7%D8%A9-%D9%83%D8%B1%D9%8A%D9%85%D8%A9-6-%D9%85%D8%A8%D8%A7%D8%AF%D8%B1%D8%A7%D8%AA-%D9%88%D8%B7%D9%86%D9%8A%D8%A9-%D8%A3%D8%B7%D9%84%D9%82%D9%87%D8%A7-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%8A%D8%B3%D9%8A-
  4. (موقع eXtra news، الأن | محافظ البنك المركزى يكشف متى يعود سعر الدولار لمستوياته الطبيعية، تم النشر في 27 يناير 2017، زيارة في 22/7/2019، https://www.youtube.com/watch?v=tQe7qYexqWM من الدقيقة 0.20 وحتى الدقيقة 1.00).
  5. موقع صوت الأمة، وزير الرياضة يعد بعودة الجماهير الى الملاعب بداية الموسم المقبل، نشر في 6 مايو 2017، وتمت الزيارة في 22/7/2019، https://www.soutalomma.com/Article/554587/%D9%88%D8%B2%D9%8A%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D8%B6%D8%A9-%D9%8A%D8%B9%D8%AF-%D8%A8%D8%B9%D9%88%D8%AF%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%AC%D9%85%D8%A7%D9%87%D9%8A%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D9%89-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%84%D8%A7%D8%B9%D8%A8-%D8%A8%D8%AF%D8%A7%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%88%D8%B3%D9%85-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%82%D8%A8%D9%84
  6. موقع الأهرام، وزير التموين: عام 2018 سيكون أفضل اقتصاديًا للمواطن المصري، نشر في 30/12/2017، زيارة في 22/7/2019 http://gate.ahram.org.eg/News/1764118.aspx
  7. موقع اليوم السابع، رئيس الحكومة فى خطابه أمام البرلمان: لن نترك فقيرا يتكفف والمرحلة القادمة فترة الانطلاق.. نستهدف إنشاء 13 مجمعا صناعيا لتوفير 43 ألف وظيفة.. مصطفى مدبولى: إضافة المواليد على بطاقات التموين من 1 يوليو، نشر في 3/7/2018، زيارة في 22/7/2019، https://www.youm7.com/story/2018/7/3/%D8%B1%D8%A6%D9%8A%D8%B3-%D8%A7%D9%84%D8%AD%D9%83%D9%88%D9%85%D8%A9-%D9%81%D9%89-%D8%AE%D8%B7%D8%A7%D8%A8%D9%87-%D8%A3%D9%85%D8%A7%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%B1%D9%84%D9%85%D8%A7%D9%86-%D9%84%D9%86-%D9%86%D8%AA%D8%B1%D9%83-%D9%81%D9%82%D9%8A%D8%B1%D8%A7-%D9%8A%D8%AA%D9%83%D9%81%D9%81/3857957
  8. موقع اليوم السابع، وزيرة التخطيط فى حوار لـ”اليوم السابع”: المواطن سيشعر بتحسن الاقتصاد العام المقبل…، نشر في 19/6/2017، تمت الزيارة في 22/7/2019، https://www.youm7.com/story/2017/6/19/%D9%88%D8%B2%D9%8A%D8%B1%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%AE%D8%B7%D9%8A%D8%B7-%D9%81%D9%89-%D8%AD%D9%88%D8%A7%D8%B1-%D9%84%D9%80-%D8%A7%D9%84%D9%8A%D9%88%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%A7%D8%A8%D8%B9-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%88%D8%A7%D8%B7%D9%86-%D8%B3%D9%8A%D8%B4%D8%B9%D8%B1-%D8%A8%D8%AA%D8%AD%D8%B3%D9%86/3290220
  9. تامر أمين، قناة الحياة اليوم، عام 2017 سيكون عام خير على مصر والدولار ستنخفض قيمته، تم النشر في 24 ديسمبر 2016، تمت الزيارة في 22/7/2019 https://www.youtube.com/watch?v=5W3bLb-UkrI من الدقيقة 1.28 وحتى آخره.
  10. قناة ON Ent، برنامج كل يوم – نظرة على الوضع الاقتصادي في مصر مع الخبير شريف ديلاور، تم النشر في 7/3/2018، تمت الزيارة في 22/7/2019، https://www.youtube.com/watch?v=ai3n-D80QkQ ، من الدقيقة 3.00 وإلى 5.00.
  11. قناة AlHadath Alyoum – الحدث اليوم، خبير إقتصادي يكشف وضع الاقتصاد المصري خلال عام 2019، نشر في 19/4/2019، تمت الزيارة في 22/7/2019، https://www.youtube.com/watch?v=qVrms_paw9Q، من الدقيقة 0.00 وحتى الدقيقة الأولى.
  12. موقع الشروق، كرم جبر: مصر رقم واحد في الإنجازات على مستوى العالم، نُشر في 21 يوليو 209، وتم التصفح في 22/7/2019، https://www.shorouknews.com/news/view.aspx?cdate=21072019&id=8d936a63-0cee-49a4-a49d-d689d77ce219