إعرف سجنك

1- سجن جمصة

16  يونيو  2020

بدأت فكرة إنشاء سجن جمصة في عام 2010، اثناء حكم الرئيس الاسبق محمد حسني مبارك، الذي اعلن عن إنشاء سجنٍ في مدينة جمصة بمحافظة الدقهلية، لكن مع إندلاع ثورة يناير ، والاطاحة بمبارك ، توقف البناء .

 وفي أواخر أغسطس من عام 2013، تقرّر الاسراع بافتتاح السجن الجديد بعدما ارتفعت أعداد المعتقلين عقب أحداث ميدان رابعة العدوية.

حيث صدر يوم 21 أغسطس عام 2013، قراراً من محمد إبراهيم وزير الداخلية في ذلك الوقت حمل رقم 1750 لسنة 2013، وتكون القرار من ثلاث مواد نصت المادة الأولى على إنشاء ليمان جمصة بدائرة مديرية أمن الدقهلية يُودع فيه الرجال المحكوم عليهم بعقوبتى السجن المؤبد والسجن المُشدد.

ونصت المادة الثانية على إنشاء سجن عمومى بدائرة مديرية أمن الدقهلية (بمسمى سجن شديد الحراسة بجمصة) يُودع به الأشخاص الوارد ذكرهم بالمادة الثالثة من القانون رقم 396 لسنة 1956 فى شأن تنظيم السجون وتعديلاته.

والتي تنص علي :

( مادة 3 – تنفذ الأحكام الصادرة ضد الأشخاص الآتى ذكرهم فى سجن عمومى:

( أ ) المحكوم عليهم بعقوبة السجن.

(ب) النساء المحكوم عليهن بعقوبة الأشغال الشاقة.

(ج) الرجال المحكوم عليهم بعقوبة الأشغال الشاقة الذين ينقلون من الليمانات لأسباب صحية أو لبلوغهم سن الستين أو لقضائهم فيها نصف المدة المحكوم عليهم بها أو ثلاث سنوات أى المدتين أقل وكان سلوكهم حسنا خلالها.

ويصدر مدير عام السجون قرارا بتشكيل لجنة لتقدر صلاحية المسجون لنقله من الليمان، وإذا انحرف سلوك المسجون فى السجن جاز إعادته إلى الليمان.

(د) المحكوم عليهم بالحبس لمدة تزيد على ثلاثة أشهر إلا إذا كانت المدة الباقية وقت صدور الحكم عليهم أقل من ذلك ولم يكونوا مودعين من قبل فى سجن عمومى).

أما المادة الثالثة فكانت خاصة بالنشر في الوقائع المصرية والعمل بالقرار من اليوم التالي لتاريخ نشره.

هذا وقد نشر القرار في العدد 192 (تابع) – السنة 186هـ، من الوقائع المصرية يوم الخميس 22 أغسطس سنة 2013م.

وفي يوم 26 أغسطس 2013، أعلنت وزارة الداخلية عن البدء في تشغيل السجن خلال أيام بعد استلامه من الشركات المنفذة وتوفير الكوادر الأمنية له، وقام اللواء مصطفى باز، مساعد وزير الداخلية لمصلحة السجون، بعمل زيارة للسجن، واصطحبه خلالها اللواء سامي الميهي، مدير أمن الدقهلية، وقيادات مديرية الأمن، في زيارة لم يتم الإعلان عنها.

وبلغت تكلفة إنشاء السجن ما بين 750 – 850 مليون جنيه مصري ، ويقع السجن الجديد، بجوار مدخل مدينة جمصة، ويطل على الطريق الدولي الساحلي مباشرة، وعلى مسافة قريبة من طريق المنصورة. وأنشئ على مساحة 42 ألف متر مربع، وتم إنشاءه لاستيعاب السجناء المعاقبين بالسجن المشدد أو المؤبد، والسجناء شديدي الخطورة، ولذلك فتم إنشاؤه من الخرسانة المسلحة، بسمك يزيد عن 50 سم، بالإضافة إلى مباني إضافية من الطوب، وتم وضع حراسة عليه من الخارج، وإحاطته بعدد 44 برج حراسة من الداخل والخارج.

السجن من الداخل :

نحن هنا نتحدث عن سجنين داخل منطقة سجون جمصة وهما :

1- ليمان جمصة

2-  سجن شديد الحراسة بجمصة.

 

يحتوي السجن على 6 عنابر للنزلاء، تم تخصيص أربعة منها للرجال، كل عنبر مكون من ثلاث طوابق، كل طابق به 32 زنزانة، بطاقة استيعابية تصل إلى 96 زنزانة للعنبر الواحد، بإجمالي 384 زنزانة، وكذلك عنبرين للنساء، كل عنبر مكون من ثلاث طوابق، ويشتمل كل طابق على 24 زنزانة، أي بقدرة استيعابية تصل إلي 72 زنزانة للعنبر الواحد، بإجمالي 144 زنزانة.

وتستوعب الزنزانة ما بين 25 إلى 30 سجين ، بما يجعل الطاقة الاستيعابية للسجن تصل إلى نحو 15 ألف سجين.

ويضم السجن ، “ورشة نجارة” ضخمة ، وكذلك معرض منتجات زخرفية

وفي 13 أكتوبر 2017، وتم افتتاح مستشفى منطقة سجون جمصة المكونة من ثلاثة طوابق، وتسع نحو 230 سريرًا، وبها مصعدان، وتشمل قسم للعيادات بكافة التخصصات.

تكدس وتطرف :

وقد انتشرت شكاوى أهالي نزلاء سجن جمصة من تعرض ذويهم لسوء المعاملة داخل السجن، بالإضافة إلى وضع المساجين السياسيين في عنابر الجنائيين، وعنابر التأديب،

  • وكانت من نتائج التكدس واختلاط السجناء السياسيين بالجنائيين ، ان تم ضبط عناصر متطرفة وهي تحاول تجنيد سجناء اخرين للتنظيم المتطرف المعروف بولاية سيناء ، مما ادي إلى عمل قضية ، تحمل رقم 840 لسنة 2017 حصر أمن دولة عليا، والتي باشرت نيابة أمن الدولة العليا، برئاسة المستشار خالد ضياء الدين، المحامي العام الأول للنيابة، تحقيقاتها فيها،

وتضمن قرار الإحالة فى القضية ترويج المتهمين «عليوة موجي عليوة، ومحمد محمود موسى» بطريق مباشر فى محبسهما بسجن جمصة، بين المودعين معهم بالسجن، للانضمام لتنظيم ولاية سيناء، فضلا عن دعوة 8 متهمين آخرين بالقضية عن طريق القول بين أوساط مخاليطهم للانضمام للتنظيم ذاته، والذي يهدف إلى ارتكاب جرائم إرهابية..[1]

مخدرات وطرائف :

من الطرائف التي شهدها السجن ، القبض على عريف شرطة بالسجن بحوزته مخدرات بقصد الترويج على السجناء ، والقي القبض عليه ، وتحرر المحضر رقم ١٨٧٨/٥٠ جنايات قسم شرطة جمصه لسنه ٢٠١٦.[2]

إلا ان أحد امناء الشرطة  قام بتمزيق دفتر أحوال السجن ، لمحاولة منع اكمال قضية المخدرات ضد زميلة العريف ، فتم القبض عليه بدوره.[3]

ومع تزايد الشكوى من الإهمال الطبي من سوء الحالة الصحية للسجناء السياسيين، و الانتهاكات داخل السجن ، قام المجلس القومي لحقوق الإنسان إلى تنظيم زيارة للسجن يوم 13 نوفمبر 2019، حيث قام وفد من المجلس بزيارة إلى سجن جمصة شديد الحراسة والليمان.

من رسائل السجناء:

ومن رسائل عديدة من نزلاء وسجناء جمصة ، جاءت برسالة عمر عبدالمقصود، نزيل سجن جمصة شديد الحراسة:

 

( أهدتني زوجتي كتابا يحمل عنوان (إذاعة الأغاني) للكاتب العبقري المبدع عمر طاهر.. على غلاف الكتاب استعاد مصممه المتألق كريم آدم صورًا لأغلفة شرائط كاسيت تعود لحقبة الثمانينات والتسعينات لعدد من المطربين الذين تطربنا أصواتهم حتى اللحظة، إلى جانب مطربين اعتزلوا أو فارقوا دنيانا.

تجد على غلاف الكتاب صورا لأغلفة شرائط كاسيت للشاب خالد (ألبوم عايشة) ومحمد منير (شبابيك) و عمرو دياب ( نور العين ) و سهرة مع ( عدوية ) بالإضافة لعدد من أغلفة شرائط كاسيت لعمالقة الزمن الجميل كالسيدة أم كلثوم ( هو صحيح الهوى غلاب ) والعندليب ( صافيني مرة ) و فايزة أحمد ( نقطة ضعف ) .

………………………….

أنا شخصيا تعلق في ذاكرتي دائماً و أنا في مدينة ( جمصة ) أغنية الفنان علي حميدة ( لولاكي ) ، أتذكرها دائماً و أتذكر الأحداث التي كانت هذه الأغنية خلفية لها ، كنا في بداية التسعينيات نتوجه للمصيف بعد عودتنا من إحدى دول الخليج في إجازة الصيف إلى ( جمصة ) ، كانت مدينة تحت الإنشاء ، هادئة ، راقية ، كنا نذهب إلى فيلا ( داليا ) التي نستأجرها كل عام والتي تبعد بعض الأمتار عن فيلا صديق خالي المذيع اللامع آنذاك ( ميمي الشربيني ) ، حيث كانت المنطقة مقصداً لمن ينشدون الراحة و الهدوء والاستجمام.

كان والدي يأخذنا مساءً للمسرح لحضور مسرحيات للأطفال كانت أبطالها آنذاك الفنانة مي عبد الغني وعلاء مرسي وغيرهم .

كان الذهاب إلى المسرح في حد ذاته متعة بالغة، حيث إننا كنا نركب أتوبيسا خاليا تمامًا من الأبواب أو الشبابيك أو الزجاج أو حتى الصفيح، كان عبارة عن كراسي وإطارات و محرك .. ( الطفطف ) هذا كان اسمه .

كانت أول مرة في حياتي أدخل السينما، ومن يومها أدمنتها، كانت سينما صيفية بلا سقف، كانت هذه السينما تعرض 3 أفلام دفعة واحدة وبتذكرة واحدة، أذكر أنّ الإعلانات الافتتاحية قبل بدء عرض الأفلام كانت أفلام رسوم متحركة ( توم وجيري ) ، أذكرها جيدًا حتى إني نسيت الأفلام الرئيسية .

…………………………………………………..

اليوم أنا لازلت في ( جمصة ) شديد الحراسة، السجن الذي بُني في ذات المكان وفي نفس المدينة التي كانت شاهدة على براءة الطفولة، اليوم هي ذاتها شاهدة على سجاني وزنزانتي و قيودي، شاهدة على عُمرٍ ضائع وأحلام مكبلة، لم أسمع لولاكي منذ زمن بعيد ، لم أسمعها منذ أهداني خالي شريط علي حميدة ( لولاكي ) بعد تلك الحادثة الشهيرة ، و كأنه كان يعلم أني لن أستمع إليها مرة أخرى فأصر على أن تُحفر في ذاكرتي حتى أتمكن من تذكرها عندما أعود إلى ( جمصة ) لكن بالتأكيد لم يكن يعلم أني سأعود إليها مكبلاً .. لولاكي ما حبيت.

عمر عبد المقصود – سجن جمصة شديد الحراسة، نشر في 4 أبريل 2016.[4]

=============================

[1]جريدة الشروق في 10 ديسمبر 2018 ، زيارة 4يونيو 2020

https://www.shorouknews.com/news/view.aspx?cdate=10122018&id=94a793bd-1e51-47a2-b846-15ad6572685c

[2]موقع اخبار بلدنا ، في 5يوليو 2016 ، زيارة 8يونيو 2020

https://akhbar-baladna.net/%D8%B6%D8%A8%D8%B7-%D8%B9%D8%B1%D9%8A%D9%81-%D8%B4%D8%B1%D8%B7%D8%A9-%D9%8A%D8%B1%D9%88%D8%AC-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AE%D8%AF%D8%B1%D8%A7%D8%AA-%D8%B9%D9%84%D9%89-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B3%D8%A7%D8%AC/

[3]موقع الفراعنة في 12 نوفمبر 2016 ، زيارة 8يونيو 2020

https://www.alfaraena.com/%D8%AD%D8%A8%D8%B3-%D8%A7%D9%85%D9%8A%D9%86-%D8%B4%D8%B1%D8%B7%D9%87-%D8%A8%D8%B3%D8%AC%D9%86-%D8%AC%D9%85%D8%B5%D9%87-%D8%A7%D9%84%D8%B4%D8%AF%D9%8A%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%AD%D8%B1%D8%A7%D8%B3%D9%87/

[4]رسالة السجين عمر عبدالمقصود منشورة على مدونة رسائل من نجوم الوحشة بتاريخ 4 أبريل 2016، واخر زيارة بتاريخ 6يونيو 2020

http://lettersfromthestarsofdarknessi.blogspot.com/2016/04/blog-post_3.html?q=%D8%AC%D9%85%D8%B5%D8%A9