محامي ومتهم في النيابة “ورقة موقف عن اهدار حقوق المحامين والمتهمين في نيابة أمن الدولة”

القاهرة في 5 أغسطس 2019

أصدرت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الانسان اليوم ،ورقة قانونية ، تصور معاناة محامي في أروقة نيابة أمن الدولة ، ما يتم اهداره من حقوقه وكذا حقوق المتهمين في الواقع العملي ،بالمخالفة للقانون والدستور.

وتعرض الورقة التي تصدر تحت عنوان حكاية محامي ومتهم في نيابة أمن الدولة” يوم من حياة ومعاناة محامي ، من لحظة وصوله لمبنى نيابة أمن الدولة ، بدءا من محاولته الدخول لمبنى النيابة ، وحتى محاولته معرفة القرار عقب جلسة التحقيق أو تجديد الحبس الحبس ،مرورا بقائمة الممنوعات والمحظورات عليه قبل واثناء وبعد التحقيق ، بما فيها الممنوعات بالمخالفة للقانون.

كذلك تعرض الورقة بشكل مختصر ، لمعاناة المتهم داخل مبني نفس النيابة “نيابة أمن الدولة” وعدم وجود رد فعل من النيابة لاهدار الحقوق التي كفلها الدستور والقانون للمحتجز بشكل واضح ، مع مقارنة بما تضمنه الدستور والقوانين ، ليصبح كأن الامر ، حقوق بالقانون ، واهدار في على أرض الواقع.

ورغم التجاهل المعتاد للتقارير الحقوقية التي تندد بانتهاكات القانون ، فإن الشبكة العربية ، تطرح بعض التوصيات البسيطة ، سواء للنائب العام وكذلك لنقابة المحامين ، تتمنى العمل بها ،اذا توافرت الارادة السياسية للحد من التعسف والانتهاكات التي ترتكب بشكل شبه يومي ، سواء ضد المحامين العاملين في قضايا الحريات أو المتهمين بالقضايا السياسية.

رابط الورقة:

حكاية محامي ومتهم في نيابة أمن الدولة

حكاية محامي ومتهم في نيابة أمن الدولة pdf

حكاية محامي ومتهم في نيابة أمن الدولة word